غزة: الأمم المتحدة تدين هجوما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى بمدرسة تابعة للأونروا

UNICEF/ElBaba
UNICEF/ElBaba

غزة: الأمم المتحدة تدين هجوما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى بمدرسة تابعة للأونروا

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الهجوم الذي تعرضت له مدرسة تابعة للأونروا في شمال غزة كانت تؤوي مئات الأشخاص الفارين من ديارهم للاحتماء بمنشآت الأونروا.

وقال بان إن عددا كبيرا من الأشخاص قتلوا في الهجوم من بينهم نساء وأطفال وموظفون لدى الأمم المتحدة.

وفي تصريحات للصحفيين أثناء وجوده في مدينة أربيل في إقليم كردستان العراق قال بان إن موظفي الأمم المتحدة كانوا يحاولون طوال اليوم تنسيق التوصل إلى هدنة إنسانية لإجلاء المدنيين.

وأعرب بان عن تعازيه العميقة لأسر الضحايا وعائلات مئات الأبرياء الذين قتلوا نتيجة الهجوم الإسرائيلي الواسع.

وأشار الأمين العام إلى الإفادة التي قدمها لأعضاء مجلس الأمن قبل يومين من مدينة رام الله وأدان فيها إطلاق الصواريخ من حماس، وطالب إسرائيل بالتزام الحرص لتجنب وقوع أي هجوم على منشآت الأمم المتحدة التي يحتمي بها المدنيون.

ومرة أخرى شدد الأمين العام لجميع الأطراف على ضرورة الامتثال لالتزاماتها وفق القانون الإنساني الدولي لاحترام قدسية حياة المدنيين وحرمة منشآت الأمم المتحدة والوفاء بالتزاماتها.

وأضاف بان أن الهجوم على مدرسة الأونروا في بيت حانون يشدد على حتمية وقف القتل على الفور.

وأكد بان كي مون أنه سيواصل العمل مع الشركاء الإقليميين والدوليين للمساعدة في التوصل إلى اتفاق لإنهاء القتال في أقرب وقت ممكن من أجل شعبي غزة وإسرائيل.