الأمم المتحدة: 19 مليونا من 35 مليون شخص يعيشون مع فيروس نقص المناعة البشرية لا يعرفون أنهم يحملون الفيروس

UNAIDS
UNAIDS

الأمم المتحدة: 19 مليونا من 35 مليون شخص يعيشون مع فيروس نقص المناعة البشرية لا يعرفون أنهم يحملون الفيروس

وفقاً لتقرير "الفجوة" الجديد والذي صدر عن برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية والإيدز، يحتاج ما يقرب من 90٪ من الناس في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى والذين يعرفون أنهم يحملون فيروس نقص المناعة البشرية ويتلقون العلاج إلى تعزيز خدمات أفضل لإغلاق الفجوة بهدف القضاء على الفيروس بحلول عام 2030.

ويشير التقرير الجديد إلى أن هناك 19 مليونامن 35 مليون شخص يعيشون مع فيروس نقص المناعة البشرية على الصعيد العالمي لا يعرفون أنهم يحملون الفيروس.

وقال ميشيل سيديبي، المدير التنفيذي للبرنامج:"إذا كتب لك الحياة أو الموت، فلا ينبغي أن يكون الحصول على اختبار فيروس نقص المناعة البشرية هو المحدد. هناك حاجة إلى تعزيز خدمات أفضل لإغلاق الفجوة بين الناس الذين يعرفون أنهم يحملون الفيروس والأشخاص الذين لا يعرفون، وبين الناس الذين يحصلون على الخدمات والأشخاص الذين لا يستطيعون الحصول عليها، وبين الناس الذين يتمتعون بالحماية والناس الذين يعاقبون".

ويبين تقرير " الفجوة "، أن الأشخاص الذين يعرفون أنهم يحملون فيروس نقص المناعة البشرية سيسعون إلى تلقي العلاج المنقذ للحياة. ويقول التقرير، إن ما يقرب من 90٪ من الأشخاص. في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى والذين ثبتت إصابتهم بفيروس نقص المناعة البشرية تلقوا العلاج المضاد للفيروسات الرجعية.

وقد أظهرت الأبحاث بأن 76٪ من الناس في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى والذين يتلقون العلاج المضاد للفيروسات حققوا تقدماً في السيطرة على الفيروس، حيث إنه من غير المرجح أن ينقلوا الفيروس إلى شركائهم.

وتوضح البيانات الجديدة، أنه مقابل كل زيادة بنسبة 10٪ في التغطية العلاجية هناك انخفاض بنسبة 1٪ في نسبة الإصابات الجديدة بين الناس الذين يعيشون مع فيروس نقص المناعة البشرية.