منظور عالمي قصص إنسانية

سوريا:اليونيسف تدعو إلى العودة الفورية والآمنة لأطفال المدارس المختطفين

سوريا:اليونيسف تدعو إلى العودة الفورية والآمنة لأطفال المدارس المختطفين

media:entermedia_image:f4c1190a-cefc-4a0a-9263-52024d7bd3bf
أصدرت اليونيسف بيانا طالبت فيه بالإفراج الفوري والآمن عن الأطفال المختطفين في شمال سوريا، وقالت إنها تتابع بقلق شديد وضع 140 طفلا من تلاميذ المدارس الكردية الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و 16 سنة . وقد اختطف الأطفال في شمال سوريا الشهر الماضي من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.

ووفقا لليونيسف، لا يزال جميع الأطفال في الأسر، باستثناء 4 أطفال قد هربوا. وقالت ماريا كاليفيس المديرة الإقليمية لليونيسيف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا "لقد مر على اختطاف الاطفال 4 أسابيع أثناء عودتهم إلى بلدتهم عين العرب بعد أن إكمال الامتحانات النهائية الثانوية في حلب."

وشددت على أن هولاء الأطفال ليس علاقة لهم بالحرب في سوريا. إنهم يريدون فقط إنهاء امتحاناتهم والعودة الى أسرهم.

وأكدت اليونيسف على أن اختطاف وتجنيد واستخدام الأطفال في الأعمال الحربية هي انتهاكات الجسيمة لحقوق الطفل.

وعبرت اليونيسف عن تضامنها مع أسر الأطفال المختطفين. ودعت إلى محاسبة أولئك الذين يرتكبون مثل هذه الجرائم.

وقال بيان اليونيسف، إنه من المؤسف وغير المعقول أن يتحمل الأطفال أعمال العنف الوحشية هذه وجرهم للمشاركة في هذه الحرب.