مصر: خبراء الأمم المتحدة يدعون إلى إلغاء أحكام الإعدام

30 حزيران/يونيه 2014

أعربت مجموعة من خبراء الأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان عن الغضب بعد تثبيت المحكمة الجنائية بالمنيا في مصر أحكام الإعدام ضد مائة وثلاثة وثمانين شخصا.

وحث الخبراء الحكومة على إلغاء الأحكام وضمان إجراء محاكمات جديدة نزيهة لجميع المتهمين.

وذكر الخبراء، في بيان صحفي، أن فرض عقوبات الإعدام الجماعية بعد محاكمات غير عادلة بسبب جرائم يتعين ألا يكون الإعدام عقوبتها يمثل انتهاكا صارخا للقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وأعرب خبراء الأمم المتحدة عن القلق إزاء استخدام الإعدام لتضييق الخناق على المعارضين السياسيين، مشددين على ضرورة عدم تطبيق العقوبة إلا في أكثر الجرائم خطورة وبعد اتباع ضمانات صارمة للمحاكمة العادلة.

كما أبدى الخبراء القلق بشأن إصدار أحكام بسجن ثلاثة من صحفيي الجزيرة لفترات تتراوح بين سبع وعشر سنوات، فيما يبدو أنه تضييق للخناق على وسائل الإعلام.

وجدد الخبراء الدوليون دعوتهم للسلطات المصرية لإصلاح نظامها القانوني وجعله متماشيا مع المعايير الدولية، وقالوا إن احترام العدالة وسيادة القانون هو التزام دولي وعنصر أساسي لأي استراتيجية لتعزيز المؤسسات والمصالحة الدائمة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.