لبنان: مفوضية اللاجئين و"سمول وورد" تتعاونان لحماية أطفال اللاجئين السوريين

طلاب من سوريا في مدرسة الطبقة فيرا في زغرتا، شمال شرق لبنان. تصوير: ماكونيل /مفوضية شؤون اللاجئين
طلاب من سوريا في مدرسة الطبقة فيرا في زغرتا، شمال شرق لبنان. تصوير: ماكونيل /مفوضية شؤون اللاجئين

لبنان: مفوضية اللاجئين و"سمول وورد" تتعاونان لحماية أطفال اللاجئين السوريين

رحّب جون-بول كافالييري، ممثل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، بمساهمة "سمول وورلد" الهادفة إلى مساعدة أطفال سوريا في لبنان قائلا إن هذا المبلغ "سيحدث أثراً كبيراً في برامج المفوضية المتعلقة بالأطفال، أكثر ضحايا الصراع براءة".

وقال كافالييري:"إن هذا التبرع سيمكن المفوضية من "مساعدة ما يقارب من 500 طفل عبر حمايتهم من العنف وتوفير الأوضاع الملائمة لعودتهم إلى المدرسة."

ووكان وفد من مؤسسة "سمول وورد ضم المؤسِّسة والرئيسة سلام حمزة غيث واثنين من أعضاء "لجنة سمول وورلد"، قد جال على مركز المفوضية لتسجيل اللاجئين في مدينة طرابلس شمالي لبنان، والذي يسجل حوالي 400 لاجئ سوري يومياً حيث سنحت للوفد فرصة الالتقاء بعدد من اللاجئين السوريين الواصلين حديثا خلال انتظارهم لاتمام عملية التسجيل.

كما قام الوفد بزيارة المساحة التي تقدم نشاطات ترفيهية للأطفال اللاجئين السوريين الذين يأتون برفقة ذويهم للتسجيل في المركز.

وقد خصصت مؤسسة "سمول وورلد"، ومقرها أبو ظبي، مساهمة مالية لصالح عمليات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين الخاصة بدعم أنشطة حماية الأطفال اللاجئين السوريين في لبنان.

وتبلغ قيمة المساهمة 500 ألف درهم إمراتي.