اليونيسف تقدم المساعدات للأطفال المتضررين من فيضانات البلقان

برنامج الأغذية العالمي يستجيب لحالة الطوارئ الناتجة عن الفيضانات في منطقة البلقان.  صورة برنامج الأغذية العالمي / بيترو
برنامج الأغذية العالمي يستجيب لحالة الطوارئ الناتجة عن الفيضانات في منطقة البلقان. صورة برنامج الأغذية العالمي / بيترو

اليونيسف تقدم المساعدات للأطفال المتضررين من فيضانات البلقان

أدت الفياضانات إلى وقوع أضرار في 55 بلدية وتسببت في إجلاء 300 ألف شخص من منازلهم من بينهم 50 ألف طفل.

وتضررت الأراضي الزراعية بصورة كبيرة ووقع 2000 إنهيار أرضي. وتشير التقارير الأولية إلى أن أربعة وخمسين شخصا فقدوا حياتهم، ولا تزال عملية البحث عن الأشخاص المفقودين مستمرة.

وقال المتحدث باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) السيد كريستوف بوليراك: "إشترت اليونيسف مستلزمات النظافة والبطانيات ومضخات المياه لتغطية الإحتياجات الأساسية ل 2000 عائلة".

وقامت اليونيسف بسلسلة من التدخلات في كلا البلدين بالتعاون مع السلطات المحلية لحماية الأطفال من الآثار الناجمة عن الفيضانات.

وقال السيد كريستوف بوليراك:"لقد تأثرت البنى التحتية للخدمات الإجتماعية مثل المراكز الصحية والمدارس الإجتماعية بشدة جراء الفيضانات، وعلى وجه الخصوص في صربيا، حيث لا تزال هناك مئة وخمسون مدرسة مغلقة في المناطق الأكثر تضررا."

وتطالب اليونيسف بما يقارب من ثلاثة ملايين دولار لتلبية الإحتياجات الضرورية التي يحتاجها الأطفال والنساء في المناطق المتضررة من الفيضانات.