مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو السلطات الأمريكية إلى فرض حظر فوري على استخدام عقوبة الإعدام

من صور الأمم المتحدة / مارتين بيريه
من صور الأمم المتحدة / مارتين بيريه

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو السلطات الأمريكية إلى فرض حظر فوري على استخدام عقوبة الإعدام

قالت الأمم المتحدة إن معاناة السجين الأمريكي كلايتون لوكيت أثناء إعدامه في أوكلاهوما في 29 أبريل نيسان يمكن أن تصل إلى حد المعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة وفقا للقانون الدولي لحقوق الإنسان ، ودعا مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان السلطات الأمريكية إلى فرض حظر فوري على استخدام عقوبة الإعدام.

وكان قد حكم على كلايتون لوكيت بالموت لإطلاقه النار على امرأة تبلغ من العمر 19 عاما ومراقبة دفنها حيّة من قبل رجلين متواطئين معه في الجريمة. وفي يوم الثلاثاء الماضي، تم حقن الأدوية الفتاكة في وريد بفخذ لوكيت، لكن يعتقد أن الوريد قد انفجر. وتوفي لوكيت بنوبة قلبية بعد 10 دقائق من إيقاف إعدامه، بعدما كان يتلوى ويهذي.روبرت كولفيل، المتحدث باسم المفوضة السامية لحقوق الإنسان دعا الولايات المتحدة إلى حظر استخدام عقوبة الإعدام فورا.وقال "وفاة كلايتون لوكيت التي استغرقت فترة طويلة، هي الثانية من نوعها، هذا العام وحده في الولايات المتحدة، الناجمة عن معاناة شديدة بسبب خلل في الحقنة القاتلة. الحالة الأخرى كانت لدينيس ماغواير، الذي أعدم في ولاية أوهايو في 16 من يناير 2014 نتيجة مزيج من الأدوية يُزعم أنه لم يتم اختباره"يذكر أن 32 ولاية من أصل 50 ولاية في الولايات المتحدة ما زالت لديها القدرة على الحكم على السجناء بالموت.