تقارير مروعة من جمهورية أفريقيا الوسطى تثير قلق مفوضية شؤون اللاجئين

Photo: UNHCR/M. Poletto
UNHCR/M. Poletto
Photo: UNHCR/M. Poletto

تقارير مروعة من جمهورية أفريقيا الوسطى تثير قلق مفوضية شؤون اللاجئين

ذكرت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، أن هناك تقارير تفيد بأن الميليشيات المسيحية (انتي بالاكا)، تعمل على منع المدنيين من مغادرة جمهورية أفريقيا الوسطى إلى الكاميرون وذلك من خلال مهاجمتهم على طول الطريق وسده، مما يجبرهم على البقاء في الأدغال لعدة أشهر.

ليز اهوا، منسقة للاجئين في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، والتي قامت بزيارة ميدانية إلى الكاميرون، قالت إن اللاجئين الذين يصلون إلى الكاميرون مصابون بصدمات أليمة فضلا عن الإصابات التي تعرضوا لها، وإنهم يحتاجون إلى جميع أنواع المساعدات سواء جسديا أوعقليا أومن الناحية النفسية.ووفقا للمفوضية هناك ما يقارب من عشرة آلاف شخص، يصلون إلى شرق الكاميرون أسبوعيا من جمهورية أفريقيا الوسطى، وذلك عن طريق عدة نقاط غير رسمية نظرا لهجمات الميليشيات مما زاد من التحديات التي تواجه المفوضية في مراقبة الحدود.وستطلق المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مناشدة بالشراكة مع الوكالات الأخرى، لمزيد من التمويل والمساعدات لمواجهة تلك الأزمة، وخاصة في الكاميرون.