الأمين العام يشارك في إحياء ذكرى الإبادة الجماعية في رواندا

media:entermedia_image:3c04bc3e-5014-465a-95f6-808731d17fab

الأمين العام يشارك في إحياء ذكرى الإبادة الجماعية في رواندا

شارك الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في إحياء الذكرى العشرين للإبادة الجماعية في رواندا، مشددا على ضرورة أن يتعلم المجتمع الدولي من الدروس المستفادة من تلك الفظائع لضمان عدم تكرارها.

وفي رسالته بالمناسبة قال بان كي مون "سنتذكر دائما أكثر من ثمانمائة ألف شخص برئ قتلوا بوحشية، فيما نحيي شجاعة وصمود الناجين. إننا نستوحي الإلهام من قدرة الشعب الرواندي على الاتحاد وإظهار أن المصالحة ممكنة حتى بعد مأساة ضخمة، إننا نحيي عزمهم على تحديث بلدهم وتمهيد الطريق لمستقبل آمن ومزدهر."وشجع بان كي مون رواندا، شعبا وحكومة، على المضي قدما في تعزيز الروح الجماعية اللازمة لالتئام الجروح وتحقيق المصالحة وترسيخ احترام حقوق الإنسان.ودعا الأمين العام إلى الالتزام بإحياء الذكرى ولم الشمل وإعادة البناء من أجل شعب رواندا والعمل للحيلولة دون وقوع أية إبادة جماعية في أي مكان بالعالم.