الأمين العام: منع وقوع جرائم الإبادة مسئولية جماعية

media:entermedia_image:c844f7f6-9e98-4abc-b8ad-580de9f08f27

الأمين العام: منع وقوع جرائم الإبادة مسئولية جماعية

في المؤتمر الدولي لمنع وقوع الإبادة الجماعية أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن الدفاع عن حقوق الإنسان مسئولية دولية مشتركة، ودعا جميع الحكومات إلى تجديد التزامها باليقظة والإرادة السياسية لمنع تكرار وقوع تلك الفظائع.

وأشاد بان بالتقدم المحرز على مسار محاسبة مرتكبي المذابح، مشيرا إلى إنشاء المحاكم الخاصة لرواندا ويوغوسلافيا السابقة وسيراليون وكمبوديا.وقال، في المؤتمر الذي عقد في بروكسيل، إن الأمم المتحدة عملت طويلا للاستفادة من دروس الفشل في رواندا وسربرينيتشا.وأشار بان إلى مبادرة الأمم المتحدة المعروفة باسم (الحقوق أولا) التي تهدف إلى منع وقوع الفظائع "تلزم المبادرة العاملين بالمنظمة بأن يكونوا صرحاء في إبلاغ الدول الأعضاء بما يحتاجون إلى سماعه بدلا مما يريدون سماعه حول الانتهاكات الخطيرة والأزمات الناشئة. طبق نهج (الحقوق أولا) في الأشهر الأخيرة في جنوب السودان عندما فتحت الأمم المتحدة أبواب منشآت بعثة حفظ السلام لتقدم المأوى للفارين من العنف. قبل عشرين عاما لم نكن لنفكر في مثل تلك الخطوات."