الإبراهيمي يؤكد "سنعمل ما بوسعنا لإطلاق العملية السياسية"

media:entermedia_image:772c852b-4b57-4102-b41d-c130c7eda387

الإبراهيمي يؤكد "سنعمل ما بوسعنا لإطلاق العملية السياسية"

قال الممثل الخاص المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية المعني بسوريا الأخضر الإبراهيمي عقب لقاءات أجراها مع وفدي المعارضة والحكومة السورية إن انطلاق عملية التفاوض يتطلب تعاونا كبيرا من الطرفين المجتمعين في جنيف ودعما من الأطراف الخارجية أيضا.

وأضاف الابراهيمي في مؤتمر صحفي "سوف نعقد اجتماعا ثلاثيا مع نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف ووكيلة وزير الخارجية الامريكية ويندي شيرمان، وقريبا سأتوجه إلى نيويورك لأرفع تقريرا للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ولمجلس الأمن."

وطالب المبعوث المشترك جميع الأطراف بإسراع وتيرة العمل من أجل مصلحة الشعب السوري. وأشار الابراهيمي إلى أنه "في حمص حققنا نجاحا استغرق ستة أشهر من أجل إجلاء نحو ثمانمائة شخص وإدخال بعض الأغذية، وهناك الكثير من المناطق المحاصرة. كانت تجربة حمص ناجحة ولكنها خطرة للغاية".

وأكد الابراهيمي أن "الشعب السوري يريد إنهاء العنف والإرهاب. وناشد الإبراهيمي جميع الأطراف العمل من أجل جعل عملية التفاوض في جنيف حقيقة ملموسة، ومساعدة سوريا على الخروج من هذا الكابوس.