تفجيرات مقديشو: الأمين العام يشيد بقوات الأمن الصومالية وببعثة الاتحاد الأفريقي ويؤكد عزمه على دعم الحكومة

2 كانون الثاني/يناير 2014

أشار بيان منسوب إلى المتحدث باسم أمين عام الأمم المتحدة إلى أن السيد بان كي مون قد روع للتفجيرات التي وقعت أمس أمام فندق الجزيرة في العاصمة الصومالية مقديشو، كما أعرب عن تعازيه القلبية لأسر القتلى وعن تمنياته بسرعة الشفاء للمصابين.

وقد أشاد الأمين العام بقوات الأمن الصومالية، التي تحركت بسرعة لاستعادة النظام وتكبدت العديد من الضحايا في التفجيرات، وببعثة الاتحاد الأفريقي التي دعمتهم.وذكر البيان أن الأمين العام عازم على دعم الحكومة الصومالية في منع مثل هذه الهجمات، ومساءلة الجناة، مضيفا أن هذه الأعمال الإرهابية ضد حكومة وشعب الصومال لن تنتقص من التقدم الكبير الذي تحقق في البلاد. في هذا العام الجديد، يؤكد الأمين العام، وفقا للبيان، عزمه الراسخ على دعم الحكومة الاتحادية الصومالية والشعب الصومالي في تعزيز مؤسسات الدولة وتعزيز السلام والأمن.وكانت سيارتان محملتان بقذائف بدائية الصنع قد انفجرتا خارج فندق الجزيرة الذي يرتاده مسئولون حكوميون وعمال إغاثة.ووصلت قوات الأمن الوطني وبعثة الاتحاد الأفريقي (أميسوم) وفرق الطوارئ إلى الموقع بعد دقائق من وقوع التفجير الأول وقبيل حدوث الثاني.وتعد تلك هي المرة الثانية التي يستهدف فيها الفندق، حيث وقع تفجير انتحاري في الموقع في سبتمبر أيلول عام 2012 أثناء انعقاد مؤتمر صحفي للرئيس حسن شيخ محمد ووزير الخارجية الكيني مما أدى إلى مقتل جندي في بعثة الأميسوم وإصابة جنود صوماليين بجراح.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.