بان يدين مقتل مدني إسرائيلي وطفلة فلسطينية

24 كانون الأول/ديسمبر 2013

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مقتل مدني إسرائيلي نتيجة إطلاق النار عبر الحدود من غزة، وكذلك حادثة تفجير حافلة قرب تل أبيب يوم الأحد، معربا عن قلقه بشأن تصاعد العنف في إسرائيل وغزة والضفة الغربية.

كما استنكر الأمين العام في بيان منسوب للمتحدث باسمه مصرع طفلة فلسطينية في غزة في الغارات الإسرائيلية الانتقامية، بالإضافة إلى إصابة عدد من المدنيين الفلسطينيين بجراح منذ يوم الجمعة.وأكد الأمين العام رفضه لجميع الأعمال التي تستهدف المدنيين، ودعا جميع الأطراف المعنية إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس لمنع المزيد من سفك الدماء.وأكد السيد بان كي مون ضرورة الحفاظ على تفاهم وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2012 واستعادة الهدوء.وجدد بان كي مون التأكيد على الحاجة لأن يواصل الجانبان الفلسطيني والإسرائيلي العزم على الالتزام بتحقيق حل الدولتين من أجل إنهاء العنف بشكل دائم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.