دقيقة صمت في مجلس الأمن حدادا على وفاة مانديلا

صورة من داخل مجلس الأمن خلال إنعقاده. صور الأمم المتحدة / باولو
صورة من داخل مجلس الأمن خلال إنعقاده. صور الأمم المتحدة / باولو

دقيقة صمت في مجلس الأمن حدادا على وفاة مانديلا

وقف أعضاء مجلس الأمن الدولي دقيقة حداد، اثر إعلان نبأ وفاة زعيم جنوب أفريقيا ورئيسها الأسبق، نيلسون مانديلا، عن خامسة وتسعين عامًا بعد معاناة طويلة مع المرض.

وكان مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة حول جمهورية أفريقيا الوسطى، قطعها الأعضاء ليقفوا دقيقة صمت حدادا على الزعيم الراحل.وقد ألقى رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي، السفير الفرنسي جيرار أرو، كلمة باسم أعضاء مجلس الأمن، جاءت بعد الكلمة التي ألقتها سفيرة الأرجنتين وتحدثت فيها عن مانديلا. وقال أرو:"باسم أعضاء المجلس، أود أن أعرب عن أننا نشاطركم هذه المشاعر، ونحن جميعا نشاطرك هذا الخبر السيء الخاص بموت السيد مانديلا. أنتم تعرفون أننا هنا ندافع عن القيم التي دافع عنها السيد مانديلا وهي مبادئ العدالة والسلام".يشار إلى أن مانديلا كان قد ولد في 18 تموز/يوليو 1918 في ترانسكي بجنوب أفريقيا، وكان ناشطا سياسيا، واعتقل لمدة سبعة وعشرين عامًا بسبب نضاله ومقاومته لسياسة التمييز العنصري في خمسينيات وستينيات القرن الماضي، قبل أن يصبح أول رئيس أسود لبلاده، ويحصل على جائزة نوبل للسلام، .