منظور عالمي قصص إنسانية

الأمين العام ينعي نيلسون مانديلا

media:entermedia_image:4951ee05-7ce5-4bd2-83bd-d44ff8488b64

الأمين العام ينعي نيلسون مانديلا

"إنني أشعر بحزن عميق لوفاة نيلسون مانديلا. نيلسون مانديلا كان عملاقا في عمله من أجل العدالة ومصدر إلهام إنساني متواضع."بهذه الكلمات وصف أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون الزعيم الجنوب الأفريقي نيلسون مانديلا فور إعلان خبر وفاته في جوهانسبرغ.

الأمين العام الذي كان متوجها إلى باريس في زيارة عمل، عقد مؤتمرا صحفيا في المقر الدائم إشار فيه إلى التأثير الكبير الذي تركه مانديلا في العديد من الناس حول العالم، خاصة من خلال طريقة نضاله غير الإنانية دفاعا عن الكرامة الإنسانية والمساواة والحرية:"أظهر نيلسون مانديلا ما هو ممكن لعالمنا وداخل كل واحد منا - إذا آمنّا، وحلمنا وعملنا معا من أجل العدالة والإنسانية."وكان نيلسون مانديلا، أو ماديبا، قد أمضى قرابة ثلاثة عقود من عمره يحارب نظام الفصل العنصري. وعندما خرج عمل بتصميم -ودون حقد- على بناء جنوب أفريقيا جديدة تقوم على الحوار والمصالحة.