غالبية سكان كوريا الشمالية يعانون من انعدام الأمن الغذائي على الرغم من زيادة إنتاج الأغذية

media:entermedia_image:6fa7adc7-668a-4ecc-839f-95fde0f729db

غالبية سكان كوريا الشمالية يعانون من انعدام الأمن الغذائي على الرغم من زيادة إنتاج الأغذية

مازالت الكثير من الأسر في كوريا الشمالية تعاني من انعدام الأمن الغذائي على الرغم من زيادة إنتاج الأغذية الأساسية للعام الثالث على التوالي.

خلصت إلى ذلك بعثة تقييم المحاصيل والأمن الغذائي المشتركة بين منظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الأغذية العالمي.وتشير البعثة إلى زيادة الإنتاج الغذائي في كوريا الشمالية خلال عام 2013 بنسبة تقدر بخمسة في المائة عن العام الذي سبقه، إلا أن حوالي أربعة وثمانين في المائة من الأسر تعاني من انعدام الأمن الغذائي.ويقول التقرير إن معدلات سوء التغذية بين الأطفال قد انخفض بشكل منتظم خلال السنوات العشر الماضية إلا أن الكثيرين من الأطفال الكوريين الشماليين يعانون من تقزم النمو خلال السنوات الثلاث الأولى من عمرهم بسبب نقص المواد المغذية في طعامهم.وأوصى برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الفاو بتقديم دعم وطني ودولي لممارسات الزراعة المستدامة، والحوافز التسويقية للمزارعين وتحسين الآليات المستخدمة في ذلك القطاع.ودعت الوكالتان التابعتان للأمم المتحدة إلى بذل مزيد من الجهد لتحسين التنوع الغذائي للأطفال الصغار والنساء من خلال تطبيق استراتيجيات مثل التغيير السلوكي وإصلاح الأسواق وتشجيع تربية الأسماك والماشية