وسط اندلاع أعمال عنف جديدة في بنغلاديش، الأمين العام يحث على ضبط النفس واحترام سيادة القانون

31 تشرين الأول/أكتوبر 2013

أعرب الأمين العام بان كي مون عن قلقه إزاء أحدث موجة من أعمال العنف الدامي في بنغلاديش قبل الانتخابات البرلمانية المقررة في كانون الثاني/يناير.

وقال المتحدث باسم بان كي مون في بيان إن الأمين العام "يدعو جميع الأطراف المعنية إلى احترام سيادة القانون، وممارسة ضبط النفس والتعبير عن آرائهم بشكل سلمي".وأضاف المتحدث أن السيد بان كي مون أعرب عن أمله في أن تستمر الجهود الأخيرة لبدء الحوار، وحث جميع الأطراف على ضمان وجود بيئة "مواتية لإجراء انتخابات سلمية وذات مصداقية".وأوردت الأنباء أن أحدث موجة من أعمال العنف أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص وإصابة العديد من المواطنين.وكان الأمين العام المساعد للشؤون السياسية اوسكار فرنانديز تارانكو قد صرح في وقت سابق من هذا العام أن البلاد تشهد "ارتفاعا ملحوظا" في عدد الحوادث العنيفة حيث قتل أكثر من 30 شخصا، وجرح 60 آخرون في اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين في العاصمة داكا.ودعا في حينه جميع أصحاب المصلحة إلى العمل معا لخلق بيئة مواتية من شأنها أن تسمح باجراء انتخابات حرة ونزيهة وذات مصداقية وشاملة وسلمية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.