مجلس الأمن يعرب عن قلقه حيال تفشي شلل الأطفال في منطقة القرن الأفريقي

11 تشرين الأول/أكتوبر 2013

أعرب أعضاء مجلس الأمن اليوم عن القلق البالغ إزاء تهديد وشيك بانتشار شلل الأطفال في جنوب كردفان، واستمرار انتشار هذا المرض في منطقة القرن الأفريقي.

جاء ذلك في بيان صحفي أصدره المجلس عقب استماعه لإحاطة من وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام إرفيه لادسوس وقائد قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي الميجور جنرال يوهانس تيسفا ماريام حول الوضع في السودان وجنوب السودان.ووفقا لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (الأوتشا)، يؤثر هذا التهديد على أكثر من 165،000 طفل في جنوب كردفان والنيل الأزرق بسبب عدم وجود التحصين في المنطقة الحدودية منذ أكثر من عامين. وسيفاقم فشل التطعيم من مخاطر هذا المرض الذي قام المجتمع الدولي بخطوات كبيرة للقضاء على انتشاره.ودعا أعضاء مجلس الأمن في بيانهم حكومة السودان والحركة الشعبية لتحرير السودان-فصيل الشمال إلى التعجيل بحل الخلافات بشأن الخطط الفنية اللازمة، بما في ذلك المرور الآمن، لتنفيذ حملة التطعيم ضد شلل الأطفال على النحو المقترح من قبل الأمم المتحدة ومكتب تنسيق الشؤون الإنسانية واليونيسيف ومنظمة الصحة العالمية في أقرب وقت ممكن من أجل أن تمضي حملة التطعيم قدما في جنوب كردفان والنيل الأزرق والمخطط لها أن تبدأ في 5 تشرين الثاني/نوفمبر كما كان مقررا.هذا وأكد أعضاء مجلس الأمن دعمهم لعمل الأمم المتحدة في هذا الصدد، ودعوا الأمين العام للتعامل مع كلا الجانبين لضمان التطعيم الكامل في غضون الأسابيع المقبلة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.