منظور عالمي قصص إنسانية

ليبيا: الأمم المتحدة تدعو إلى مشاركة المرأة في وضع الدستور الجديد

Photo: UNSMIL
UNSMIL
Photo: UNSMIL

ليبيا: الأمم المتحدة تدعو إلى مشاركة المرأة في وضع الدستور الجديد

دعت الأمم المتحدة اليوم ليبيا إلى العمل على اتخاذ الخطوات اللازمة لضمان مشاركة المرأة بصورة فعالة في صياغة الدستور الجديد مشددة على أهمية مساهمتها لإعادة بناء الأمة.

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في بيان صحفي "ليس سرا أن صياغة الدستور والتحضيرات المعنية هي ذات أهمية خاصة لانتقال ديمقراطي نحو الاستقرار والازدهار في ليبيا. إن التمثيل والمشاركة الفعالة للمرأة في جمعية صياغة الدستور وفي عملية الصياغة ذاتها سوف يساهم في بناء ليبيا الجديدة".

وأشار البيان إلى أن المرأة لعبت دورا هاما في إشعال الثورة التي أطاحت بالزعيم السابق معمر ألقذافي قبل عامين.

وأضاف البيان، "عملت المرأة جاهدة لتعزيز قيم الثورة في بناء دولة شاملة للقانون والمساواة، وشاركت في أول انتخابات حرة في البلاد منذ أكثر من أربعة عقود".

وأضافت البعثة إن تمثيل المرأة في الحياة العامة كان إلى حد كبير ممكنا نظرا لاعتماد تدابير خاصة للانتخابات في العام الماضي، والتي أتاحت لاثنتين وثلاثين امرأة الفوز بمقاعد في الحكومة، وحثت صناع القرار على النظر في اعتماد تدابير خاصة في انتخابات جمعية صياغة الدستور.

وأشار البيان إلى أن "التدابير الخاصة بالمرأة، بما في ذلك الحصص، هي أدوات فعالة في المساعدة على زيادة المشاركة السياسية للمرأة وتتماشى مع المعايير والالتزامات الدولية. وأضاف "إن انتخابات عام 2012 بمثابة مثال نموذجي حول الأثر الإيجابي للتدابير الخاصة لتمثيل المرأة، ليس فقط من أجل ليبيا ولكن للعالم أجمع".

وجددت البعثة أيضا التزامها بدعم الليبيين في تحولهم الديمقراطي، وعلى وجه الخصوص تسهيل مشاركة المرأة في الحياة العامة.