البرلمانيون يطالبون بإصدار معاهدة قوية تتعلق بتجارة الأسلحة

27 آذار/مارس 2013

طالبت مجموعة من أعضاء البرلمانات الوطنية من جميع أنحاء العالم، الوفود المشاركة في المؤتمر العالمي لاتفاقية تجارة الأسلحة المنعقد في مقر المنظمة في نيويورك، بالتفاوض من أجل الوصول إلى معاهدة قوية تتعلق بتجارة الأسلحة، وسط مخاوف من أن نص مشروع القرار الجديد الذي سيقدم اليوم الأربعاء قد يكون ضعيفا.

إيرين أدو تورشي، عضوة البرلمان في غانا قالت في مؤتمر صحفي عقد في نيويورك، إن المسؤولين المنتخبين هم أفضل المدافعين عن المعاهدة التي تنظم التجارة في الأسلحة التقليدية لأنها تمثل شعوبها.

وأضافت ان "واحدة من الأشياء الأساسية التي يتوقعونها هو حماية حقوقهم ومسؤولياتهم. وهذه المعاهدة تسعى إلى القيام بذلك. نحن نحاول النضال من أجل تنظيم تجارة الأسلحة، وأعتقد أن المشرعين هم أفضل ذراع للحكومة أو أفضل المدافعين في القيام بذلك. علينا أن ندفع التنفيذيين للتصديق والتوقيع على المعاهدة، وبعد ذلك فانه من واجبنا أن نتأكد من تنفيذها على هيئة قوانين التي من شأنها حماية شعبنا".

يشار إلى أن المؤتمر حول معاهدة تجارة الأسلحة، كان قد فشل في التوصل إلى توافق في تموز/ يوليو الماضي، ولكن الباب لا يزال مفتوحا للتوصل إلى تسوية مقبولة من الطرفين في نهاية المؤتمر الذي ينتهي العمل به يوم الثامن والعشرين من الشهر الجاري.

قدم تحت السلم والأمن, عالم الأمم المتحدة.

البرنامج اليومي حفظ البرلمانيون يطالبون بإصدار معاهدة قوية تتعلق بتجارة الأسلحةحفظ

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.