الأمين العام يرحب بالإفراج عن جنود حفظ السلام العاملين في الجولان

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون من صور الأمم المتحدة/مارك جارتن
الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون من صور الأمم المتحدة/مارك جارتن

الأمين العام يرحب بالإفراج عن جنود حفظ السلام العاملين في الجولان

رحب أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون بالإفراج عن واحد وعشرين عنصرا من قوة الأمم المتحدة لمراقبة الاشتباك العاملة في الجولان (أوندوف)، مثنيا على الجهود التي بذلتها جميع الجهات المعنية لتأمين الإفراج عن حفظة السلام بشكل آمن.

وأكد السيد بان في بيان صادر عن المتحدث باسمه، لجميع الأطراف، حياد قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، مشيرا إلى أن الأوندوف تعمل في الميدان لمراقبة اتفاق فض الاشتباك بين إسرائيل وسوريا.

وكانت مجموعة من الأوندوف قد اعتقلت في السادس من آذار/ مارس في محيط مدينة الجملة الواقعة داخل منطقة التحديد.

إلى ذلك دعا الأمين العام في البيان الصادر اليوم جميع الأطراف إلى احترام حرية تنقل البعثة وسلامة وأمن موظفيها. كما دعا إلى احترام ودعم حماية المدنيين.