اليونسكو تطلق السنة الدولية للتعاون في مجال المياه والأمين العام يقول إن المياه هي الحياة

11 شباط/فبراير 2013

أطلقت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، اليونسكو، في مقرها بباريس السنة الدولية للتعاون في مجال المياه.

وبهذه المناسبة، نظمت اليونسكو احتفالا، افتتحه كل من المديرة العامة للمنظمة، إيرينا بوكوفا، وميشيل جارو، رئيس لجنة الأمم المتحدة المعنية بالموارد المائية وآخرون، وشارك فيه ممثلون عن منظمات دولية حكومية ومنظمات غير حكومية وعلميين وصانعو قرارات سياسية، وخبراء من جميع أنحاء العالم.

وترمي السنة الدولية للتعاون في مجال المياه إلى جذب الاهتمام بالعديد من الأبعاد التي يتسم بها التعاون في مجال المياه، فيما يتعلق بالتنمية المستدامة وتغير المناخ والأمن الغذائي، فضلا عن المساواة بين الجنسين.

وتشكل هذه المناسبة فرصة لعرض التحديات المطروحة فيما يتعلق بالتعاون، ولتسليط الضوء على الفعاليات الأساسية المقرر القيام بها في هذه السنة.

وفي رسالته المصورة بهذه المناسبة، دعا أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون إلى الاستثمار في المياه، قائلا إن الماء هو الحياة.

كما أكد أن المياه تعد أساسية لرفاه الناس ولكوكب الأرض، مضيفا أن الإنسان يحتاج إليها لصحته، ولتحقيق الأمن الغذائي والتقدم الاقتصادي، وأنها مفتاح التنمية المستدامة.

وأضاف أنه "يجب أن نعمل معا بعناية على حماية وإدارة هذا المورد الهش والمحدود. فكل عام يجلب ضغوطا جديدة على المياه، من تزايد السكان، وتغير المناخ. إن ثلث سكان العالم يعيشون في دول ذات ضغط مائي متوسط إلى عالي. وتتزايد المنافسة بين المزارعين والرعاة، والصناعة والزراعة؛ والمدن والدول".

وشدد السيد بان على أهمية التعاون في مجال المياه لصالح الجميع حاليا ومستقبلا.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.