المفوضية العليا لشئون اللاجئين تفيد بزيادة أعداد اللاجئين السوريين الوافدين على الأردن مؤخرا

21 كانون الثاني/يناير 2013

أشارت المفوضية العليا لشئون اللاجئين إلى أن عدد اللاجئين السوريين الذين يتوافدون على الأردن قد شهد زيادة كبيرة على مدى الثلاثين يوما الماضية، مضيفة أنه من المرجح أن يكون شهر كانون الثاني/يناير الحالي الأكثر ارتفاعا من حيث أعداد الوافدين السوريين إلى الأردن.

وأفادت المفوضية بأن متوسط الأعداد اليومية للاجئين السوريين الذين وصلوا إلى الأردن خلال الأشهر الستة الماضية كان يقدر في المتوسط بخمسائة لاجئ يوميا فقط.

وفي حديث مع إذاعة الأمم المتحدة من دولة الإمارات العربية المتحدة، أشار محمد أبو عساكر، المتحدث الرسمي باسم المفوضية العليا لشئون اللاجئين إلى الزيادة في الأعداد على مدى الثلاثين يوما الماضية حيث قال: "عدد السوريين الذين يعبرون الحدود السورية الأردنية يتجاوز بشكل يومي الألف ومائة لاجئ سوري. بالأمس وحده أكثر من ألف وثمانمائة لاجئ سوري عبروا الحدود إلى الأردن، هذا يعود إلى تزايد العنف المستمر داخل سوريا، نحن نتحدث الآن عن ما يزيد على مائة وتسعين ألف لاجئ سوري داخل الأردن، من بينهم خمسة وستون ألفا داخل مخيم الزعتري، والآخرون هم خارج مخيم الزعتري".

وأكد المتحدث أن الزيادة في عدد اللاجئين السوريين لا تقتصر فقط على الأردن، وإنما تسري أيضا على دول الجوار الأخرى.

وتعمل المفوضية العليا لشئون اللاجئين حاليا على تعزيز قدراتها على تسجيل اللاجئين بهدف إتمام علميات التسجيل المعلقة، وتجديد شهادات اللاجئين المسجلين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.