الأمم المتحدة تطلق نداء إنسانيا لمساعدة النازحين السوريين

19 كانون الأول/ديسمبر 2012

أطلقت الأمم المتحدة نداء إنسانيا يقدر بمليار وخمسمائة مليون دولار لتوفير المساعدات الإنسانية خلال الستة أشهر المقبلة للعدد المتزايد من النازحين بسبب الأزمة السورية.

وذكرت الوكالات الإنسانية أن مليار دولار ستستخدم لدعم اللاجئين السوريين في الدول المجاورة، فيما تخصص خمسمائة وتسعة عشر مليونا للنازحين داخليا.

وقال رضوان نويصر منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشئون الإنسانية لسوريا إن الصراع أصبح أكثر قسوة وعشوائية وإن المدنيين السوريين هم الذين يدفعون ثمن هذا النزاع. وأضاف نويصر في حوار مع إذاعة الأمم المتحدة في جنيف قائلا: "عدد النازحين داخل الأراضي السورية تزايد طبعا نظرا لتزايد رقعة النزاع، كان العدد يقدر بخمسمائة ألف شخص في شهر مارس آذار الآن تقدير الأمم المتحدة يشير إلى وصول العدد إلى مليوني نازح داخل سوريا. عدد كبير منهم يقيمون في فنادق أو مع عائلات سورية أخرى، وقد أبدت تلك العائلات تضامنا كبيرا مع إخوانهم المهجرين والمتضررين من هذه الأحداث، والبعض الآخر من النازحين يقيم في المدارس أو المباني العمومية."

وتقدر الوكالات الدولية أن عدد المتضررين من الأزمة السورية يزيد عن أربعة ملايين شخص، فيما يتوقع أن يرتفع عدد السوريين الفارين إلى الأردن والعراق ولبنان وتركيا ومصر ليزيد عن المليون شخص خلال الأشهر الستة المقبلة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.