ليلى زروقي تبحث السبل الأفضل لحماية الأطفال السوريين من الصراع المستمر في البلاد

18 كانون الأول/ديسمبر 2012

وصلت أمس إلى بيروت الممثلة الخاصة لأمين عام الأمم المتحدة لشؤون الأطفال والنزاع المسلح ، السيدة ليلى زروقي، قادمة من زيارة رسمية للجمهورية العربية السورية.

وخلال الزيارة التي استغرقت أربعة أيام، أجرت زروقي مباحثات مع المسؤولين الحكوميين والمعارضة المسلحة بشأن تأمين حماية أفضل للأطفال. وفي هذا السياق شجبت ممثلة الأمين العام أحداث يوم الأحد في مخيم اليرموك بدمشق، والتي أسفرت عن مقتل وإصابة أطفال فلسطينيين، قائلة إنها هي مجرد مثال واحد للفظائع التي لا يزال الأطفال يواجهونها كل يوم في سوريا.مزيد من التفاصيل وأخبار أخرى على موقع إذاعة الأمم المتحدة

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.