رياض منصور يعلن وقف إطلاق النار في غزة ويؤكد العمل من أجل عدم تكرار هذا العدوان

21 تشرين الثاني/نوفمبر 2012

بشر المراقب الدائم لفلسطين الصحفيين بالمقر الدائم بوقف إطلاق النار على غزة، مشيرا إلى أن صمود الشعب الفلسطيني في غزة والجهود الحثيثة من الأشقاء والأصدقاء في مجلس الأمن وفي الجامعة العربية كانت السبب الرئيسي في تحقيق هذا الإنجاز على الرغم من أنه جاء متأخرا،

وقال: "المسألة الرئيسية الآن هي مسألة أن يتم الالتزام خاصة من الجانب الإسرائيلي بكافة بنود هذا الاتفاق لكي لا يتكرر هذا العدوان على الشعب الفلسطيني في غزة. شعبنا الصامد الذي سطر ملحمة بصموده، في غزة وفي بقية أجزاء الوطن الفلسطيني هو الذي ساهم بشكل رئيسي في وقف هذا العدوان."

وأشار المراقب الفلسطيني إلى أن ما يحتاجه الشعب في غزة هو إعادة تضميد جراحه وإعادة بناء القطاع ورفع الحصار الظالم، غير الأخلاقي وغير القانوني عن هذا القطاع الباسل الذي يعد جزءا لا يتجزأ من الوطن الفلسطيني. وأضاف قائلا: "نحن الفلسطينيون منذ بدء هذا العدوان موحدون كلنا، رجالا ونساء، ومن كل الأطياف السياسية في كل الأرض الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية للعمل ليلا نهارا من أجل وقف هذا العدوان، كل من موقعه وكل من مكانه. ونحن سنعمل على أن يتم احترام بنود هذا الاتفاق حتى لا يتكرر هذا العدوان على الشعب الفلسطيني سواء في قطاع غزة أو في أي مكان آخر.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.