محمود عباس: إسرائيل تعد الشعب الفلسطيني بنكبة جديدة وترفض السلام وحل الدولتين

27 أيلول/سبتمبر 2012

أكد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس اليوم الخميس، أن إسرائيل تعد الشعب الفلسطيني بنكبة أخرى، برفضها للسلام وإنهاء الاحتلال، ولحصول الشعب الفلسطيني على حريته واستقلاله، فضلا عن رفضها لقيام دولة فلسطين.

وأضاف في كلمته في المداولات العامة للدورة السابعة والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة"إن إسرائيل تعد الشعب الفلسطيني بنكبة جديدة، تعد الشعب الفلسطيني بنكبة جديدة."وقال "إنني أتحدث باسم شعب غاضب، شعب يشعر أنه في حين يطالب بحقه في الحرية ويتبنى ثقافة السلام، ويتمسك بمواثيق وقوانين وقرارات الشرعية الدولية، تستمر سياسة إغداق المكافآت على إسرائيل التي تتبنى حكومتها سياسة الحرب والإحتلال والاستيطان، ويجري السماح لها بالإفلات من المحاسبة والعقاب، ويعرقل البعض اتخاذ موقف حاسم تجاه انتهاكاتها للمواثيق والقانون الدولي. إن هذا يمثل في واقع الأمر رخصة للاحتلال ليواصل الاستئصال والتطهير العرقي وتشجيعا له ليعزز نظام التمييز العنصري ضد الشعب الفلسطيني". مزيد من التفاصيل وأخبار أخرى على موقع إذاعة الأمم المتحدة

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.