اليونسكو تشجب مقتل صحفي صومالي

31 آب/أغسطس 2012

أدانت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، اليوم مقتل الصحفي الصومالي، محمود علي خيري، ودعت السلطات إلى عمل كل ما بوسعها لإنهاء العنف المتواصل الذي أودى بحياة ثمانية صحفيين حتى الآن خلال العام الجاري.

وقالت بوكوفا "إنني مصدومة بسبب مقتل محمود علي خيري، ومن الضروري أن تبذل السلطات كل جهدها لوقف العنف الذي يودي بحياة المدنيين في الصومال بمن في ذلك من يعملون في وسائل الإعلام".

وقد قتل خيري، البالغ من العمر 23 عاما، في مقديشو في الثاني عشر من الشهر الجاري برصاصة في الرأس، وكان يكتب في موقع صحفي على الانترنت كما عمل في إذاعة صوت الديمقراطية قبل الفرار إلى كينيا بعد تلقي تهديدات على حياته.

وبحسب وسائل الإعلام فقد قرر خيري العودة إلى مقديشو بعد أن حسب أن الوضع الأمني في المدينة قد تحسن.

وحثت بوكوفا السلطات على تطبيق معايير تحسين سلامة العاملين في وسائل الإعلام، مشيرة إلى أن حرية الصحافة ضرورية لأن يصبح الصومال دولة ديمقراطية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.