الأمين العام يرحب بانسحاب القوات السودانية من منطقة أبيي الملتهبة

30 آيار/مايو 2012

رحب الأمين العام، بان كي مون، بالانسحاب الكامل للقوات السودانية من منطقة أبيي أمس ودعا الحكومة إلى سحب كل المعدات وقوات الشرطة المتبقية.

وقال المتحدث باسم السيد بان "يحث الأمين العام حكومتي السودان وجنوب السودان على تشكيل إدارية أبيي فورا لتمكين المدنيين المقيمين في المنطقة من العيش بسلام وتطبيق البنود الواردة بموجب اتفاقية الترتيبات الأمنية المؤقتة لأبيي الموقعة في 20 حزيران/يونيه 2011".

ومنذ استقلال جنوب السودان عن السودان في تموز/يوليه الماضي اندلعت عدة اشتباكات بين الجانبين على حدودهما، بالإضافة إلى عدم حل القضايا العالقة، بما فيها ملكية أبيي.

وقام مجلس الأمن بعد اندلاع العنف إثر قيام القوات السودانية بدخول المنطقة قبل استقلال الجنوب بأسابيع، بتشكيل قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي (يونيسفا) لمراقبة الوضع على ألأرض كما يحق للقوة استخدام القوة لحماية المدنيين والعاملين في المنظمات الإنسانية.

وأشار المتحدث إلى أن الأمين العام يرحب باستئناف المحادثات بين الحكومتين برعاية لجنة الاتحاد الأفريقي رفيعة المستوى.

كما حث بان الحكومتين على إبداء القيادة اللازمة لحل كل القضايا العالقة في الإطار الزمني الذي حدده البيان الصادر عن مجلس الأمن والسلم الأفريقي في الرابع والعشرين من نيسان/أبريل الماضي وقرار مجلس الأمن رقم 2046 من الشهر الجاري.

وتضمن بيان مجلس الأمن والسلم الأفريقي خارطة طريق وجدولا زمنيا للحد من التوتر واستئناف المفاوضات وحل القضايا العالقة لتطبيع العلاقات بين الجانين.

أما قرار مجلس الأمن فقد دعا البلدين إلى وقف أعمال القتال واستئناف المفاوضات وحل القضايا العالقة بما في ذلك أبيي وأعرب المجلس عن نيته اتخاذ التدابير المناسبة إذا لم تمتثل الأطراف.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.