الأمين العام يشعر بالانزعاج البالغ إزاء موافقة إسرائيل على بؤر استيطانية في الضفة الغربية

24 نيسان/أبريل 2012

أعرب الأمين العام، بان كي مون، عن انزعاجه البالغ بسبب قرار إسرائيل الموافقة على ثلاث بؤر استيطانية في الضفة الغربية، ووصف الإجراء بأنه غير شرعي بموجب القانون الدولي.

وأكد الأمين العام "إن كل الأنشطة الاستيطانية تعد غير شرعية بموجب القانون الدولي وتخالف التزامات إسرائيل بموجب خارطة الطريق ودعوات اللجنة الرباعية المتكررة للأطراف لتجنب الأعمال الاستفزازية".

وقررت الحكومة الإسرائيلية منح الشرعية لثلاث بؤر استيطانية عشوائية في الضفة الغربية هي بروخين وريحالين في الجزء الشمالي من الضفة الغربية وسانسانا في الجنوب.

وقال الأمين العام "إني أشعر بخيبة الأمل لأن هذا القرار يأتي في وقت تجددت فيه الجهود لإعادة بدء الحوار".

وكانت اللجة الرباعية قد حثت إسرائيل والفلسطينيين على تجنب الأعمال التي تقوض الثقة بينهما وأعربت عن قلقها إزاء الإجراءات الأحادية والاستفزازية لكل طرف بما في ذلك الأنشطة الاستيطانية.

وكانت المحادثات المباشرة قد توقفت بين الجانبين في أيلول/سبتمبر 2010 بعد أن رفضت إسرائيل تمديد وقف اختياري على بناء المستوطنات في الأرض الفلسطينية المحتلة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.