الأمم المتحدة تدين الهجمات التي شنها متمردون في كابل نهاية الأسبوع

16 نيسان/أبريل 2012

أدان الأمين العام، بان كي مون، وبعثة الأمم المتحدة في أفغانستان (أوناما) اليوم وبشدة الاعتداءات المنسقة التي وقعت في العاصمة الأفغانية كابل يوم الأحد على لمؤسسات حكومية ومقار البعثات الدبلوماسية.

وأشار الأمين العام إلى الجهود التي بذلتها القوات الأمنية الأفغانية في صد الهجمات.

وقال بان "دائما ما يكون المواطن العادي هو من يتحمل عبء مثل هذه الاعتداءات، وإنني أدعو كل أطراف الصراع إلى اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة لحماية المدنيين".

وقالت أوناما "إن المسؤولين عن هذه الهجمات في المناطق السكنية المزدحمة أبدوا تجاهلا تاما لأرواح المدنيين".

كما أقرت البعثة بالعمل الفعال للقوات الأمنية الأفغانية في استجابتهم للاعتداءات وأعربت عن أسفها لأي خسائر تكبدوها.

ودعت البعثة كل أطراف الصراع إلى وضع حماية المدنيين في قائمة أولوياتها واتخاذ كل التدابير اللازمة لتجنب أي خسائر بين صفوف المدنيين.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن سلسلة من الانفجارات قد هزت كابل الأحد وسمع إطلاق نار كثيف فيما بدا أنه هجوم منسق استهدف فيه مسلحون حيين يسكنهما مسؤولون أفغان وغربيون.

وأضافت وسائل الإعلام أن الاشتباكات تواصلت لأكثر من 18 ساعة حيث قتل 11 من أفراد الجيش الأفغاني وأربعة مدنيين بالإضافة إلى 32 متمردا بينما اعتقل شخص آخر خلال التصدي للهجمات.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.