الأمين العام يأمل في استمرار وقف إطلاق النار في سوريا

media:entermedia_image:da18ae85-a465-4081-ba53-730c07dbb8ef

الأمين العام يأمل في استمرار وقف إطلاق النار في سوريا

أكد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن اليوم يعد حاسما بالنسبة لخطة النقاط الست لوقف عمليات العنف في سوريا، ولتهيئة المناخ لحل سياسي يتناسب والتطلعات الديمقراطية للشعب السوري.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده بان في جنيف والذي قال فيه إن العيون متجهة نحو الحكومة السورية كي تثبت أنها ستفي بوعودها وستحولها إلى أفعال.

ودعا الأمين العام الحكومة إلى الالتزام بخطة المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية، كوفي عنان، مطالبا المعارضة السورية بتطبيقها أيضا.

وأضاف "إن وقف العنف ضروري، اليوم دخل اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ، وآمل أن يستمر على هذا النحو، في نفس الوقت لا بد من وجود حوار سياسي شامل، ليس لدينا معلومات دقيقة حول عدد القتلى الذين سقطوا جراء المعارك وإنما المعلومات تشير إلى أن 9000 شخص قتلوا على الأقل منذ اندلاع أعمال العنف".

وقال "لا بد أن تكون هناك إجراءات منفصلة لمحاسبة المسؤولين قد يكون ذلك الآن أو لاحقا ولكنه أمر ضروري، أما في الوقت الراهن فيجب التأكد من وقف أعمال العنف أولا، كي نتمكن من إيصال المساعدات، هناك عشرات الآلاف من اللاجئين على الحدود مع لبنان وتركيا والأردن وهناك ما يقرب من مليون مشرد داخلي بحاجة إلى مساعدات عاجلة".

وأشار الأمين العام إلى أن زيادة عسكرة الصراع في سوريا ليس الحل وأن على المجتمع الدولي إن يتحد لتجنب انزلاق هذا البلد إلى الفوضى.