لجنة الصليب الأحمر: نقص الوقود في غزة يعرض آلاف المرضى للخطر

29 آذار/مارس 2012

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنها ستقوم بتزويد وزارة الصحة في غزة بنحو 150.000 لتر من وقود الديزل لمساعدة 13 مستشفى عاما على مواصلة تقديم الخدمات الصحية الأساسية خلال الأيام العشرة المقبلة.

وفي حوار مع إذاعة الأمم المتحدة قالت نادية دبسي، المتحدثة باسم اللجنة في القدس "طبعا التركيز الأول يجب أن ينصب على غرف العمليات والوحدات المتخصصة التي تحتاج إلى التشغيل وهي بحاجة إلى كميات معتمدة ودائمة من الكهرباء، وستساعد هذه المساهمة في توفير الكهرباء خلال العشرة أيام المقبلة".

وذكرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن الإخفاق في ضمان إيصال الوقود وتوفير الكهرباء في قطاع غزة سيؤدي إلى تعطيل الخدمات العامة الضرورية مثل الرعاية الصحية والإمدادات المائية مما يعرض حياة آلاف المرضى للخطر.

وشددت اللجنة على ضرورة أن تتخذ كافة السلطات المعنية إجراءات فورية لمنع تدهور الوضع ومن أجل إيجاد حلول طويلة الأمد للمشكلة.

وعن ذلك قالت نادية دبسي المتحدثة باسم اللجنة في القدس "نحن اليوم نرى الكثير من الأشخاص الذين يمكن أن ثتعرض حياتهم للخطر إذا لم يتوفر الوقود، من الواضح أن هناك أمورا سياسية أيضا تدخل في الاعتبار بالنسبة لأزمة الوقود والكهرباء".

وأضافت "ولذلك نحن في الصليب الأحمر نطلب من جميع الأطراف والجهات التي يمكن أن تساهم في إيجاد حل طويل الأمد لهذه المشكلة أن تضع هذه الاعتبارات السياسية جانبا وأن تضع في الأولوية للأمور والعواقب الإنسانية التي يمكن أن نراها في الأيام أو الأسابيع المقبلة إن لم يتم حل هذه الأزمة بشكل دائم".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.