الأمين العام يشيد بجهود ماليزيا في الحد من الفقر ويحثها على مشاركة تجربتها مع الآخرين

media:entermedia_image:43ea8bc5-a887-4f0d-9050-fa0b6b058a22

الأمين العام يشيد بجهود ماليزيا في الحد من الفقر ويحثها على مشاركة تجربتها مع الآخرين

أشاد الأمين العام، بان كي مون، اليوم بجهود ماليزيا الكبيرة في الحد من الفقر، مضيفا أن البلاد يجب أن تشارك بتجربتها الآخرين لتعزيز التنمية في البلدان الأخرى.

وقال الأمين العام في خطاب أمام معهد الدبلوماسية والعلاقات الخارجية في كوالالامبور "إن تجربتكم يمكن أن تساعد البلدان في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية، وأحث ماليزيا على النظر في كيفية تعزيز تعاون الجنوب جنوب".

وشدد بان كي مون أن ماليزيا قد أحرزت تقدما كبيرا في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية.

وقال "لقد تم انتشال ملايين الناس من براثن الفقر، ومع هذا النجاح تأتي المسؤولية، فهذه فرصتكم لتقلد منصب القيادة"،.

وفي تصريحات أخرى مع وزير الخارجية، محمد نجيب بن طون، أشاد الأمين بالبلاد لجهودها في المحافظة على الوحدة مع احترام التعددية العرقية والدينية.

وقال "ماليزيا بلد متعدد الأعراق والديانات والثقافات، وأن دعم الوحدة بين التعددية والترويج لماليزيا واحدة بين السكان هو رؤية عظيمة، ليس فقط للماليزيين ولكن للمنطقة، وهذا بالضبط ما تحاول أن تفعله الأمم المتحدة في أنحاء العالم".

وكان الأمين العام قد التقى مع وزير الخارجية حيث ناقش معه "الحركة العالمية للمعتدلين" والتي تسعى للترويج للتفاهم المشترك والتسامح بين الديانات المختلفة والثقافات والعادات.

كما تحدث الأمين العام خلال زيارته التي أنهاها اليوم، في مركز لتدريب قوات حفظ السلام حيث أشاد بمساهمة ماليزيا في عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام.