مبعوث الأمم المتحدة في العراق يحث على الحوار لحل الخلافات

4 كانون الثاني/يناير 2012

أعرب الممثل الخاص للأمين العام في العراق، مارتن كوبلر، عن قلقه خلال لقائه مع كبار المسؤولين العراقيين في منطقة كردستان بسبب استمرار الجمود السياسي والتوتر الطائفي.

وعقب لقاء مع الرئيس العراقي، جلال طالباني في السليمانية، حث كوبلر كل الأطراف السياسية في العراق على العمل معا بروح الشراكة وحل الخلافات عبر الحوار.

كما زار كوبلر أربيل عاصمة إقليم كردستان أمس للقاء ممثلين عن العراقيين الأكراد بمن في ذلك رئيس الإقليم مسعود برزاني ورئيس البرلمان، كمال كركوكي.

ومنذ انسحاب القوات الأمريكية من العراق الشهر الماضي، تشهد البلاد ارتفاعا في التوتر السياسي والطائفي.

كما وقعت سلسلة تفجيرات في مواقع مختلفة في بغداد الشهر الماضي، مما أسفر عن مقتل العشرات وجرح المئات، ووقعت أيضا اعتداءات ضد السياسيين العراقيين والمسؤولين الحكوميين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.