مفوضية شؤون اللاجئين تشجب مقتل صومالي في مخيم للاجئين بكينيا

30 كانون الأول/ديسمبر 2011

أعرب المفوض السامي لشؤون اللاجئين، أنطونيو غوتيرش، عن قلقه البالغ إزاء مقتل لاجئ صومالي في مخيم داداب في شمال غرب كينيا، ووصف الجريمة بأنها غير مبررة.

واصدر غوتيرش البيان أمس إثر مقتل رئيس فريق السلام والأمن في مخيم هاغديرا وهو جزء من مخيم داداب.

وقتل الرجل، الذي لم يعلن عن اسمه بعد، بعد إطلاق النار عليه عدة مرات وهو داخل إلى مخيمه مساء أمس، وأفادت المفوضية أن القاتل تمكن من الهرب.

وقد نقل الضحية إلى مستشفى المخيم حيث أعلنت وفاته لاحقا عند ترحيله إلى نيروبي لمزيد من العلاج.

وفريق السلام والأمن الذي يرأسه الرجل يديره عدد من اللاجئين المقيمين في داداب، وقالت المفوضية إن الفريق كان أداة هامة في المساعدة في الحفاظ على الأمن داخل المخيم.

ويعد مخيم داداب أكبر مخيمات اللاجئين في العالم ويأوي أكثر من 460.000 لاجئ معظمهم صوماليين فارين من المجاعة والقتال في بلادهم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.