لبنان: رئيس الجمعية العامة يدين الاعتداء ضد قوات الأمم المتحدة

12 كانون الأول/ديسمبر 2011

ضم ناصر عبد العزيز النصر، رئيس الجمعية العامة، صوته إلى أصوات بقية مسؤولي الأمم المتحدة في إدانة الاعتداء الذي وقع يوم الجمعية الماضية على مجموعة من افراد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل).

وكان خمسة من قوات اليونيفيل قد أصيبوا مع اثنين من المدنيين عندما انفجرت قنبلة بالقرب من السيارة التي كانت تقلهم عند مرورهم بمدينة صور بجنوب لبنان.

ورحب النصر بتعهد لبنان بتقديم المسؤولين عن هذا الاعتداء إلى العدالة.

وقال النصر "إنني أدعو جميع الأطراف إلى مراعاة سلامة وأمن حفظة السلام باليونيفيل وغيرهم من موظفي الأمم المتحدة بما يتوافق مع القانون الدولي"، مضيفا "إنني أعلق أهمية كبيرة على الالتزام بمهمة اليونيفيل".

وتأتي تصريحات النصر بعد تصريحات مماثلة من الأمين العام، بان كي مون، وأعضاء مجلس الأمن بشأن الحادثة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.