مبادرة من الشيخة موزة بنت ناصر لدعم برامج اليونسكو الأساسية

17 تشرين الثاني/نوفمبر 2011

تعهدت المبعوثة الخاصة لليونسكو للتعليم الأساسي والتعليم العالي، الشيخة موزة بنت ناصر، قرينة أمير دولة قطر، بزيادة دعمها لبرنامج اليونسكو الأساسي في التعليم، وذلك كرد مباشر على الصعوبات المالية التي تواجهها المنظمة.

وأعربت الشيخة موزة عن شعورها بقلق خاص من العواقب الخطيرة والضارة على البرامج الأساسية لليونسكو جراء قرار الولايات المتحدة بالامتناع عن دفع مساهماتها المالية للمنظمة، الأمر الذي يشكل انتكاسة لسيرورة التنمية المستدامة والسلام، في الوقت الذي بات فيه التعاون الدولي لتحقيق جودة التعليم للجميع في وضع حرج.

ودعت الشيخة موزة جميع الشركاء إلى الانضمام إليها في هذه المبادرة نظرا إلى التحديات المقبلة، خلال السنوات الأربع القليلة المتبقية قبل الموعد المستهدف عام 2015 لتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية، وبعد الالتزام الذي قطعه رؤساء الدول في قمة الأهداف التنموية للألفية في نيويورك عام 2010، مشيرة إلى أن الصعوبات المالية التي تواجهها المنظمة تؤثر على جميع البرامج الأساسية.

وفي هذا السياق أعربت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، عن عرفانها لصاحبة السمو لاستعدادها ودعمها لليونسكو اللذين يأتيان في الوقت المناسب. وقالت إن هذا مؤشر في غاية القوة على التزام الشيخة موزة العميق لتوفير التعليم للجميع، والذي هو الأساس لبناء مجتمعات أكثر سلاما واستدامة.

وستقوم اليونسكو بوضع كل الجهود المطلوبة حتى تضمن أن هذا الدعم سيترجم ميدانيا بإتاحة لفرص التعليم لأكثر الفئات تهميشا، وتحسين نوعية النظم التعليمية في البلدان الأقل نموا، وإقامة شراكات جديدة.

المصدر: إذاعة الأمم المتحدة

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 
 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.