افتتاح منتدى الأمم المتحدة للسياحة بالدعوة إلى استثمار الفرص

افتتاح منتدى الأمم المتحدة للسياحة بالدعوة إلى استثمار الفرص

media:entermedia_image:40a0f7ff-7ea1-4290-af91-84b21997e998
دعت عائشة روز ميغيرو، نائبة أمين عام الأمم المتحدة، الحكومات والمتبرعين والمؤسسات المالية الدولية إلى إطلاق العنان للإمكانات السياحية، مشيرة إلى قدرة هذه الصناعة في خلق فرص عمل كبيرة وتحفيز الاقتصاد والتغلب على مشكلة الفقر في العالم.

جاء ذالك في خطاب ألقته في الدورة التاسعة عشر للجمعية العامة لمنظمة السياحة العالمية في جيونجو بجمهورية كوريا.

وقالت ميغيرو "إن السياحة قد أصبحت واحدة من القطاعات الاقتصادية الأكثر أهمية، حيث تعتبر السياحة من أهم قطاعات التصدير الرئيسية في ثلث الدول النامية وظلت في غاية المرونة في وجه الأزمة الاقتصادية العالمية".

وأضافت "ليس هناك شك في أن السياحة لها قدرة هائلة على المساعدة في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية"، في إشارة إلى سلسلة من الأهداف المتفق عليها عالميا كتخفيض الفقر إلى النصف ووقف التدهور البيئي وتحسين صحة الأمهات وضمان عالمية التعليم جميعا بحلول عام 2015.

وقالت ميغيرو، التنزانية الجنسية، أنها قد شاهدت بنفسها الفوائد التي يمكن أن توفرها السياحة، بسبب نشأتها في قرية صغيرة عند سفوح جبل كلمنجارو الشهير القريب من سهول سيرنجيتي.

وأضافت "على مر السنين رأيت كيف ساعدت السياحة في تغيير هذه المشاهد العظيمة مع بناء النزل الفاخرة والشوارع المعبدة وتوفير فرص العمل للكثيرين مع قدوم أناس من جميع أنحاء العالم لمشاهدة عجائب وروعة مناظر بلدي، فضلا عن مجموعة غنية من الثقافات والتقاليد وقد قمنا ببناء جسور من التفاهم والتقدير، هذه هي قوة وقدرة السياحة".

وقالت أنه وعلى الرغم من القوة الاقتصادية للسياحة لم تمنح مؤسسات التنمية المالية والمتبرعين هذه الصناعة أولوية في خلق اقتصاد قوي لا بالتمويل أو حتى بالمشاركة والانخراط في هذه الصناعة.

ودعت ميغيرو إلى العمل على تغيير ذلك من اجل إطلاق العنان للإمكانات السياحية من اجل خلق فرص عمل كثيرة وجذب الاستثمارات الأجنبية من اجل تعزيز الاقتصاد المحلي، مؤكدة أن السياحة سوف تستمر في طريق الازدهار إذا ما توافقت مع القيم العامة مثل الحرية والعدل والمساواة والتسامح واحترام كرامة الإنسان.