مستشار الأمين العام المعني باليمن يدعو القادة اليمنيين إلى كسر الجمود

media:entermedia_image:af65dcd7-cc28-4a56-b779-15a3f4df45fe

مستشار الأمين العام المعني باليمن يدعو القادة اليمنيين إلى كسر الجمود

دعا جمال بن عمر، مستشار الأمين العام المعني باليمن، جميع القادة اليمنيين إلى تحمل مسؤولية كسر الجمود الذي يحيط بالعملية السياسية ووضع اليمن على الطريق نحو الانتقال السلمي والإصلاح والتعافي.

وجاءت دعوة بن عمر قبيل مغادرته صنعاء اليوم لتقديم إحاطة لمجلس الأمن الدولي في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وقال بن عمر إنه وخلال زيارته الأخيرة التي استمرت أسبوعين اجتمع بمجموعات تمثل توجهات متنوعة وأحزاب مختلفة، معبرا عن امتنانه لاستعداد جميع الأطراف للقاء وتقديم وجهات نظرهم المختلفة حيال الوضع الراهن.

وقال "إنني تأثرت كثيرا بقدرة التحمل التي تبديها كافة شرائح الشعب اليمني وهي تحاول التكيف مع العنف ونقص الإمدادات والقيود على الحركة وعدم وضوح الرؤية بالنسبة لمستقبلهم"، مضيفا "لكن لصبر اليمنيين حدود، وتتحمل القيادات اليمنية مسؤولية التوصل لحل سياسي".

وأضاف المستشار الخاص أن الأمم المتحدة ستواصل الانخراط مع كافة الأطراف في هذا المنعطف الخطير في تاريخ اليمن وستواصل مساعدة اليمنيين للمضى قدما.

هذا ومن المقرر أن يعود السيد بن عمر إلى اليمن في وقت لاحق.