دعوة من الأمم المتحدة والمجتمع المدني لتعزيز جهود التنمية المستدامة

5 أيلول/سبتمبر 2011

اعتمد مؤتمر الأمم المتحدة والمجتمع المدني، الذي اختتم أعماله اليوم في بون، إعلانا يطالب الحكومات بزيادة جهودها لتطبيق سياسات تعزيز التنمية المستدامة والإسراع بتبني التكنولوجيا الخضراء للحد من آثار التغير المناخي.

ودعا إعلان المؤتمر، الذي شارك فيه أكثر من ألفي من ممثلي المجتمع المدني، رؤساء الدول والحكومات إلى الالتزام بالمشاركة في اجتماع التنمية المستدامة المقرر العام المقبل في ريو دي جانيرو.

ووصف كيو أكاساكا وكيل الأمين العام لشؤون الإعلام الوثيقة الختامية للمؤتمر بالمهمة للغاية، وقال في حوار مع إذاعة الأمم المتحدة.

"المهم ليس الوثيقة فقط بل كيفية مساهمتها في مواصلة عمل المجتمع المدني بشكل جماعي وفردي، إن ممثلي المجتمع المدني يتمتعون بنفوذ كبير في بلدانهم ويمكنهم التأثير على قادة الرأي وصناع السياسات والمسؤولين الحكوميين لتعزيز التنمية المستدامة وتحسين أوضاع المدن والمجتمعات والاستفادة من العمل التطوعي."

وقد ركز المؤتمر، الذي عقد على مدى ثلاثة أيام منذ يوم السبت، على التنمية المستدامة والعمل التطوعي وقوة الأفراد في تحقيق التقدم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.