الفاو تؤكد استمرار ارتفاع أسعار السلع الغذائية الأساسية

17 حزيران/يونيه 2011

طبقا لتقرير جديد صادر عن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ومنظمة الأغذية والزراعة (فاو) فمن المرجح أن يغلب الارتفاع والتقلب على أسعار المواد الغذائية في أسواق السلع الأساسية، ويدعو التقرير إلى مزيد من الاستثمارات في الزراعة.

وأورد التقرير أن الحصاد الجيد خلال الأشهر القادمة سيدفع بأسعار السلع إلى الهبوط عن المستويات الحادة التي شهدتها في وقت سابق من هذه السنة.

إلا أن الفاو أفادت بأن العقد المقبل سيشهد ارتفاعا في أسعار الحبوب بنسبة 20% وبنسبة 30% للحوم، مقارنة بالأعوام 2001 و2010، مضيفة أن هذه التوقعات تقل عن مستويات الأسعار القصوى التي بلغتها الأسعار عامي 2007 و2008.

وقال المدير العام للفاو، جاك ضيوف، "في سياق وضع الأسواق الراهن، فإن تقلب الأسعار سيظل سمة غالبة على الأسواق الزراعية لذا هناك حاجة إلى سياسة متناسقة للحد من تقلب الأسعار والتخفيف من آثارها السلبية".

وأضاف "إن الحل الجوهري يكمن في تعزيز الاستثمار في الزراعة وتعزيز التنمية الريفية في الدول النامية، حيث يقيم 98% من جياع عالم اليوم وحيث يتوقع أن يزداد عدد السكان بنسبة 47% خلال العقود القادمة".

وأكد أن هذه الإجراءات يجب أن تركز على صغار المزارعين في بلدان العجز الغذائي ذات الدخل المنخفض.

ويأتي هذا التقرير بعد إطلاق الفاو لتقريرها السنوي عن "حالة الغذاء في العالم" بداية الشهر الحالي والذي أكدت فيه أن الأسعار العالمية للسلع الغذائية ستبقى مرتفعة لبقية العام الحالي وحتى عام 2012 بسبب انخفاض المخزون الغذائي والزيادة الطفيفة في إنتاج المحاصيل الرئيسية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.