الأمين العام يدين التفجيرات الانتحارية في مركز تجنيد في باكستان

13 آيار/مايو 2011

أدان الأمين العام، بان كي مون، التفجيرين الانتحاريين اللذين وقعا في مركز تدريب عسكري في شمال غرب باكستان، مما أسفر عن مقتل 80 شخصا وإصابة ما لا يقل عن 120 آخرين.

وتشير وسائل الإعلام إلى أن الهجومين وقعا عندما كان المجندون الجدد يستعدون للتوجه إلى أهاليهم في إجازة قصيرة بعد إنهاء تدريباتهم.

وأعرب بان كي مون عن خالص تعازيه إلى الحكومة وشعب باكستان ولأسر الضحايا.

وقال "إن الأمم المتحدة تقف بجانب باكستان في جهودها الرامية إلى مكافحة الإرهاب الذي ما زال يحصد أرواح الكثير من المواطنين".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.