الفاو تفيد أن العالم يهدر أكثر من مليار طن من الطعام كل عام

11 آيار/مايو 2011

أفادت منظمة الأغذية والزراعة (فاو) أن ثلث الطعام المنتج للاستهلاك الآدمي، أو ما يعادل 1.3 مليار طن يهدر أو يبدد كل عام.

وجاء في الدراسة التي أعدها المعهد السويدي للغذاء والتكنولوجيا الحيوية، بتكليف من الفاو، أن النفايات الغذائية تمثل مشكلة في البلدان الغنية إذ غالبا ما تلقى مواد غذائية صالحة للتناول في سلة القمامة، بينما تقع الخسائر بالنسبة في البلدان النامية خلال مرحلة الإنتاج نظرا إلى عدم كفاية البنى التحتية وانخفاض المستويات التقنية.

كما أن المستهلكين والمنتجين في البلدان الثرية يبددون غذاء بمقدار 222 مليون طن كل عام، وتقع معظم الخسائر في الفواكه والخضر.

وفي أوروبا وأمريكا الشمالية تتراوح هذه الكميات للفرد بين 95 و115 كيلوغراما في السنة في وقت لا يهدر فيه المستهلكون في أفريقيا جنوب الصحراء وجنوب آسيا أكثر من 6 إلى 11 كيلوغراما في العام.

ويعرض التقرير عددا من المقترحات لخفض هذه الخسائر، مشيرا إلى أن الاستطلاعات تبين أن المستهلكين لا يمانعون في شراء المنتج الذي قد لا يطابق مواصفات المظهر على أن يفي بشرط سلامة المنتج وطيب المذاق.

كما أوصى التقرير ببيع المنتجات في أماكن قريبة من المستهلك بلا حاجة إلى مراعاة معايير جودة الأسواق المركزية (السوبر ماركت) وذلك من خلال الاستعانة بأسواق المزارعين والمحال التجارية في مناطق الإنتاج.

وذكر التقرير أنه لا بد من العثور على قنوات تصريف جيدة للغذاء الذي تقرر أن يلقى به في سلة المهملات، وبوسع المنظمات الخيرية أن تتعاون مع الباعة لجمع المنتجات التي تقرر التخلص منها لكنها لم تزل جيدة بمعايير السلامة والمذاق والقيمة الغذائية.

كما دعا التقرير إلى تغيير عادات المستهلكين لتشجيعهم على عدم شراء طعام يفوق حاجتهم وعدم إلقاء الطعام دون مبرر.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.