الأمم المتحدة تؤكد دعمها للمحكمة الخاصة بلبنان في الذكرى السادسة لاغتيال الحريري

14 شباط/فبراير 2011

في الذكرى السادسة لاغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، رفيق الحريري، أكد الأمين العام، بان كي مون، دعم الأمم المتحدة للمحكمة الخاصة بلبنان المعنية بمحاكمة المتهمين في اغتياله على الرغم من التقارير الواردة بشأن محاولات حزب الله إغلاقها.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، مارتن نيزركي، "إن الأمين العام يؤكد التزام الأمم المتحدة بجهود المحكمة الخاصة بلبنان للكشف عن الحقيقة، وتقديم المسؤولين إلى العدالة وإرسال رسالة مفادها أنه لن يتم التسامح مع سياسة الإفلات من العقاب".

وكانت الحكومة اللبنانية برئاسة سعد الحريري قد انهارت في كانون ثاني/يناير الماضي بعد استقالة 11 وزيرا من حزب الله ومؤيديه، بسبب رفض الحكومة وقف التعاون مع المحكمة، والتي تقول وسائل الإعلام إنها كانت بصدد توجيه اتهامات لعدد من أعضاء حزب الله.

وكان الأمين العام قد دعا الشهر الماضي حكومة نجيب ميقاتي المكلفة إلى التعاون مع المحكمة.

وفي البيان الصادر اليوم قال الأمين العام "إنه يقف مع شعب لبنان فيما يتذكر حياة وانجازات الحريري ويجدد تعازيه لأسر جميع ضحايا هذه الجريمة"، ودعا إلى التطبيق الكامل لكل قرارات مجلس الأمن المتعلقة بلبنان.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.