الأمم المتحدة تساعد الكونغو في القضاء على تفشي مرض شلل الأطفال

الأمم المتحدة تساعد الكونغو في القضاء على تفشي مرض شلل الأطفال

media:entermedia_image:a7d2048c-34ab-4827-837b-a1778e53a0fc
تعمل منظمة الصحة العالمية على مساعدة حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية في القضاء على التفشي الحاد لمرض شلل الأطفال والذي أودى بحياة 58 شخصا وتسبب في إصابة 120 شخصا.

وتعتقد منظمة الصحة العالمية أن حالات الشلل هذه قد تكون نتيجة لفيروس قادم من منطقة أخرى، حيث كانت الكونغو قد سجلت آخر حالة من حالات شلل الأطفال عام 2000، وتجرى الآن تحقيقات لمعرفة مصدر هذا الفيروس.

جدير بالذكر أن نصف تلك الحالات قد سجلت خلال العشرة أيام الماضية، مع تسجيل أول حالة مطلع الشهر الماضي.

وقامت حكومة الكونغو بتحذير السكان من انتشار المرض وأطلقت خطة للاستجابة للطوارئ بدعم من شركائها الرئيسيين مثل منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، ويتوقع على الأقل القيام بثلاث حملات تطعيم واسعة النطاق تستهدف السكان أجمع.

وفي نفس السياق أفادت منظمة الصحة العالمية أنه يتم الإبلاغ عن حالات جديدة كل يوم وتقول إنه من الضروري إجراء حملات متعددة لتغطية المناطق على الحدود المعرضة للخطر.

وأشارت المنظمة إلى أنه من المهم لدول وسط أفريقيا والقرن الأفريقي القيام بتعزيز المراقبة من أجل سرعة الكشف عن الفيروس وتسهيل الاستجابة السريعة.