الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة تتفقان على استئناف المفاوضات في الدوحة نهاية الشهر الحالي

الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة تتفقان على استئناف المفاوضات في الدوحة نهاية الشهر الحالي

جبريل باسولي
أعلن كل من جبريل باسولي الوسيط المشترك للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، ورئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري، الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، أمس أن الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة قد اتفقتا على استئناف مفاوضاتهما في الدوحة في التاسع والعشرين من أيلول/سبتمبر الحالي.

وقال مارتين نسيركي، المتحدث باسم الأمم المتحدة، "إن لجنة الوساطة قد تسلمت مسودة أولية لوثائق السلام من لجنة الصياغة التي تشكلت مؤخرا. وتدعو لجنة الوساطة كل الحركات المسلحة للانضمام بشكل فعال إلى المفاوضات الجارية، حتى يتم التوصل إلى حل شامل وعادل للصراع، وبالتالي حتى يتم الوفاء بتطلعات ومطالب شعب دارفور المشروعة".

وقد ناشدت لجنة الوساطة الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة الالتزام بالاتفاق الإطاري الذي وقعتاه في شباط/فبراير الماضي، بهدف تهيئة المناخ الذي يفضي إلى استعادة الاستقرار والتنمية وإعادة البناء في كافة أنحاء دارفور.