الأمين العام يدين الهجمات ضد المسلمين الشيعة في باكستان

3 أيلول/سبتمبر 2010

أدان الأمين العام، بان كي مون، بشدة التفجيرات الإرهابية التي وقعت في مدينتي لاهور وكويتا بباكستان هذا الأسبوع وأسفرت عن مقتل عشرات المدنيين وإصابة آخرين.

وقد قتل نحو 42 شخصا وأصيب 80 آخرون في التفجير الانتحاري الذي وقع اليوم في مدنية كويتا خلال مسيرة للمسلمين الشيعة.

وقال الأمين العام "إن هذه الاعتداءات، التي تستهدف المسلمين الشيعة وقتلت العشرات من المدنيين غير مقبولة".

وأعرب بان كي مون عن تعازيه الحارة لأسر الضحايا ولحكومة وشعب باكستان.

وبحسب وسائل الإعلام، فإن طالبان بباكستان أعلنت مسؤوليتها عن هذه الهجمات انتقاما لمقتل زعيم سني العام الماضي.

وقد شهدت باكستان عددا من التفجيرات والاعتداءات الطائفية هذا العام، وفي أيار/مايو حذر ثلاثة خبراء في حقوق الإنسان من الاعتداءات التي تستهدف الأقليات الدينية في البلاد.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.