الأمم المتحدة تدعم إزالة الألغام في مدينة غازني بأفغانستان

الأمم المتحدة تدعم إزالة الألغام في مدينة غازني بأفغانستان

media:entermedia_image:fb5f5e68-1c05-49a4-816a-4689f29bb87e
أفادت دائرة الأمم المتحدة للإجراءات المتعلقة بالألغام أنها تدعم جهود منظمة محلية لإزالة الألغام من مدينة غازني الأفغانية، وذلك قبل تتويج المدينة مركزا للحضارة الإسلامية.

وتجري إزالة الألغام في غازني بتمويل من كندا وذلك قبل اعلان المنظمة الإسلامية للتربية والعلم والثقافة (إسيسكو) المدينة مركزا للثقافة الإسلامية عام 2013.

ويوجد حاليا 48 حقلا للألغام في مركز المدينة، وتغطي مساحة ستة كيلومترات مربعة مما يتسبب في وقوع إصابات ووفيات بالإضافة إلى منع استخدام الأراضي لغرض السكن أو الزراعة.

وسيزيل هذا المشروع تأثير الألغام عن سبعة مجتمعات وأيضا عن مواقع تتمتع بأهمية تاريخية وأثرية مثل المزارات والنصب التذكارية.

وقال ماكسويل كيرلي، "إنني مسرور لأن هذا العمل بدأ لإزالة الألغام عن مدينة غازني الثرية بالآثار والثقافة، وأناشد كل المانحين والأصدقاء في العالم الإسلامي المساهمة في هذا العمل الهام حتى تستطيع الأسر لأول مرة منذ 30 عاما أن تعيش حرة من تهديد الألغام وغيرها من الذخائر غير المنفجرة".