الأمم المتحدة تؤكد أن الثورة الزراعية في أفريقيا تتطلب جهودا كبيرة من الجميع

26 آب/أغسطس 2010

أكد كانايو نوانزي، رئيس صندوق الأمم المتحدة للتنمية الزراعية (إيفاد)، ضرورة إيجاد السياسات السليمة والدخول إلى الأسواق وتوفير البنية التحتية والتكنولوجيا لضمان الأمن الغذائي في أفريقيا.

وقال نوانزي "إن الثورات الزراعية لا بد لها من ثورات سياسية تلعب فيها الحكومات دور القيادة".

وأضاف أن عملية تغيير أسواق السلع الغذائية في أفريقيا تتطلب جهودا كبيرة من الجميع، وأن هناك حاجة إلى مزيد من الشركاء في الحكومة، يؤمنون بتوفير الفرص لجميع المواطنين.

وسيحمل نوانزي هذه الرسالة إلى اجتماع منتدى الثورة الخضراء الأفريقية، الذي يستضيفه اتحاد الثورة الخضراء في أفريقيا، والذي سيعقد في غانا في الفترة ما بين 2 إلى 4 أيلول/سبتمبر القادم.

ويجمع منتدى الثورة الخضراء الأفريقية القيادات الأفريقية والمزارعين والقطاع الخاص والمؤسسات المالية ومنظمات المجتمع المدني لمواجهة أوجه القصور الزراعي في أفريقيا والمساعدة في دفع الاستثمار باتجاه المشاريع الحيوية الرامية إلى معالجة الأمن الغذائي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.